محامي المختطفين: الصحفي "يونس عبدالسلام" معتقل لدى مخابرات الحوثيين منذ اختفائه الغامض بصنعاء
عين اليمن - متابعات

قال محامي المختطفين عبدالمجيد صبره، إن الصحفي يونس عبدالسلام معتقل لدى جهاز الأمن والمخابرات التابع لمليشيا الحوثيين في صنعاء، منذ اختفائه مطلع الشهر الجاري.

ويوم الأحد الماضي، قال أحد المقربين من أسرة الصحفي لـ"المصدر أونلاين"، إن يونس عبدالسلام خرج شقته التي كان يسكن فيها بشارع الدائري، وسط صنعاء، يوم 3 أغسطس ممن الشهر الجاري، لتناول وجبة العشاء في أحد المقاهي المتواجدة بشارع الدائري وتم فقدان التواصل معه من حينها.

وقال الحاي صبره في منشور مقتضب على صفحته بالفيسبوك، إن "أقاربه(يونس) تواصلوا بتلفونه ورد عليهم شخص أخر وأفاد أنه لديهم في جهاز الأمن والمخابرات وغير مسموح لأقاربه بزيارته".

وأضاف: معروف تعامل هذا الجهاز مع المعتقلين خصوصا الصحفيين ولهذا يجب الضغط بكل الطرق من قبل نقابات الصحفيين للإفراج عنه خصوصا وأن حالته الصحية وحالة الاكتئاب التي يعاني منها سوف تتضاعف كل يوم يظل فيه معتقلا.

وكانت نقابة الصحفيين، أعربت في بيان صحفي  عن "قلقها البالغ لوضع الصحفي يونس عبدالسلام وطالبت سلطات الأمر الواقع بصنعاء التحقيق في الواقعة والبحث عنه والكشف عن مصيره، والعمل على عودته لأسرته سالما معافى".

وجددت النقابة مطالبة أطراف النزاع "بعدم الزج بالصحفيين في الصراعات او التعامل معهم بعدائية بسبب هويتهم المهنية".

متعلقات