غريفث يستعد لزياره عدن من جديد لتدشين مشاورات جديده لعام 2021
عين اليمن - متابعات

كشفت مصادر مطلعة على ملف الأزمة عن عزم المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث، إجراء اجتماعات مباشرة بين الحكومة المعترف بها دولياً وجماعة (الحوثيين).
وقالت المصادر في تصريح لصحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية نشرته اليوم الإثنين، إن غريفيث سيزور العاصمة عدن خلال الأيام المقبلة.
وأضافت أن المبعوث الأممي، يعتقد أن الأجواء الإيجابية المصاحبة لتشكيل الحكومة اليمنية الجديدة وعودتها إلى عدن، تمثل نقطة مهمة من شأنها المساعدة على بدء المشاورات السياسية الشاملة لمسودة الإعلان المشترك.
ووفقاً للمصادر يعتقد غريفيث أن المشاورات غير المباشرة بين الأطراف بشأن مسودة الإعلان المشترك تمت بنجاح.
وتابعت "انتظرنا شهوراً لتنفيذ اتفاق الرياض. عودة الحكومة وتنفيذ الإجراءات الأمنية والعسكرية كلاهما جيد جداً للمبعوث الأممي. كان لديه إحباط كبير بسبب أمور خارج سيطرته، إذ لم يكن مسؤولاً عن هذا الملف، في الوقت نفسه، لم يكن بالإمكان التقدم في المشاورات الشاملة التي ترعاها الأمم المتحدة من دون إحداث تقدم في ملف الشرعية والانتقالي، ولذلك هذا أمر رائع"، حد تعبيرها.

متعلقات