بزيادة مضاعفة.. الحوثيون يجندون أكثر من 4600 طفل منذ مطلع 2020

تستمر المليشيا الحوثية تجنيدها للأطفال والزج بهم في معارك القتال، إضافة إلى ارتكابها الانتهاكات الجسيمة بحقهم، والعمل على تفخيخ عقولهم بالأفكار الطائفية، التي تساعدهم على التأثير فيهم وتسهيل مهمة تجنيدهم القسري.

 

وقالت وزارة حقوق الإنسان اليوم الأحد إن المليشيا قامت بتجنيد أكثر من 4600 طفل منذ بداية السنة الحالية وحتى نهاية سبتمبر الماضي.

 

وفي تقرير للوزارة كشف فيه مدير عام المنظمات الدولية بوزارة حقوق الإنسان عصام الشاعري، عن إحصائية رسمية تضمنت تجنيد الجماعة منذ مطلع العام الحالي لأكثر من 4 آلاف و638 طفلاً.

 

وقال الشاعري إن الحوثيين جندوا أطفالا في هذا العام بزيادة بلغت سبعة أضعاف على الأعوام السابقة. وأشار إلى أن الحوثيين استغلوا فراغ الأطفال من العملية التعليمية وزجوا بهم في العمليات الحربية وجبهات القتال.

 

إلى جانب ذلك، كشفت مصادر حقوقية عن تسجيل مقتل العشرات من الأطفال في جبهات القتال، لافتةً إلى أن الفترة الأخيرة شهدت مقتل 38 طفلا من قبيلة واحدة في عدة جبهات، بينها منطقة الساحل والجوف.

متعلقات