مصرع 3 قيادات حوثية بارزة تلقت تدريبات بإيران ولبنان
أقرت مليشيا الحوثي الإرهابية، بمصرع ثلاثة من أبرز قياداتها التي تلقت تدريبات في إيران ولبنان، في جبهات القتال وشيعتهم، الخميس، في محافظة صعدة، شمالي صنعاء.
 
وذكرت وكالة سبأ، في نسختها الصادرة من العاصمة صنعاء الخاضعة لسيطرة المليشيا الحوثية، بأنه تم تشييع جثامين، "يحيى محمد ضيف الله، وحسن عيضة حسن الرمام، وعلي محمد الدريب"، إلى إحدى مقابرهم بمسقط رؤوسهم في منطقة فوط، مديرية حيدان، بصعدة.
 
وبينما تقدم المشيعين محافظ صعدة المعين من قبل المليشيا محمد جابر عوض، ووكيل المحافظة محمد حسين بيضان، وقيادات حوثية، لم تذكر أين لقوا مصرعهم، مكتفية بالاشارة إلى أنهم قتلوا في مواجهة من اسمتهم بـ"المرتزقة والعدوان"، في إشارة إلى القوات العسكرية المناوئة لها في مختلف جبهات القتال بالمحافظات، المسنودة بمقاتلات التحالف العربي.
 
ووفقاً لناشطين ومراقبين، فإن "الرمام"، واحد من أبرز مؤسسي الحركة الحوثية الإرهابية الطائفية، والمقرَّب من الصريع حسين الحوثي، فيما "ضيف الله، والدريب"، من القيادات الميدانية البازة التي تلقت تدريبات عالية على يد مدربين وخبراء في الحرس الثوري الإيراني، وحزب الله اللبناني، ذات الأمر هو ما تلقاه "الرمام".
 
يذكر أن مليشيا الحوثي تشيع يوميا عشرات القتلى في صفوفها الذين يلقون مصرعهم في جبهات القتال بمختلف المحافظات.
متعلقات